FreeDomLive
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

قافلة مساعدات أردنية تنضم لقافلة غالاواي المتجهة لغزة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

قافلة مساعدات أردنية تنضم لقافلة غالاواي المتجهة لغزة

مُساهمة من طرف عاشق أللؤلؤة في الثلاثاء 05 أكتوبر 2010, 5:31 am


انطلقت الاثنين من الأردن قافلة "شريان الحياة الأردنية" وعلى متنها مساعدات إنسانية لقطاع غزة، واتجهت إلى سوريا حيث ستنضم الى قافلة مساعدات أوروبية نظمها النائب البريطاني السابق جورج غالاواي، كما افاد منظمون.
وقال ميسرة ملص، عضو لجنة "شريان الحياة الأردنية"، لوكالة فرانس برس إن "القافلة انطلقت صباح اليوم (الاثنين) باتجاه ميناء اللاذقية في سوريا على أن تنضم هناك إلى قافلة جمعية +تحيا فلسطين+ الأوروبية بقيادة غالواي وقافلة مساعدات أخرى من دول المغرب العربي".
وأوضح أن "القافلة الأردنية المحملة بمساعدات إنسانية ومواد طبية لقطاع غزة تضم 40 مركبة من الأردن و12 مركبة أخرى من الخليج العربي"، مضيفا ان "هناك 138 ناشطا يرافقون القافلة بينهم 32 من البحرين وعمان والكويت والباقي من الأردنيين".
وأشار ملص إلى أن "القافلة وبعد مبيتها الاثنين في ميناء اللاذقية ستتوجه على متن سفينة الى ميناء العريش المصري ومنه الى رفح بهدف كسر الحصار الظالم المفروض على قطاع غزة".
وكانت القافلة الأوروبية بدأت الشهر الماضي رحلتها الى قطاع غزة من أمام مجلس العموم البريطاني بقيادة غالاوي، وعبرت الى تركيا في 27 ايلول/سبتمبر الماضي.
ويرافق القافلة 90 ناشطا وقد غادرت لندن في 12 ايلول/سبتمبر وتوقفت في مدينتي ليون الفرنسية وميلانو الإيطالية.
ويتوقع أن تتجمع 150 سيارة وشاحنة ضمن القافلة التي ستتجه بحرا الى مصر ومنها الى غزة.
وعرف غالواي بمعارضته للحرب على العراق وقد نظم ثلاث قوافل الى غزة في الاشهر ال18 الاخيرة لنقل المساعدات.
وتفرض إسرائيل حصارا على قطاع غزة منذ حزيران/يونيو 2006 بعد خطف جندي إسرائيلي على حدود القطاع، وقد شددت الدولة العبرية حصارها هذا بعدما سيطرت حماس في العام التالي على القطاع بالقوة.
وخففت إسرائيل بضغط من الاسرة الدولية الحصار فسهلت دخول "مواد لاستخدام مدني"، وذلك اثر الهجوم الدامي الذي شنته في 31 ايار/مايو البحرية الإسرائيلية على أسطول مساعدات إنسانية كان في المياه الدولية يبحر باتجاه القطاع في محاولة لكسر الحصار المفروض عليه، ما أسفر عن مقتل تسعة أتراك كانوا على متن إحدى سفن الأسطول.
ومنذ ذلك الهجوم، أجازت إسرائيل دخول مواد بناء مخصصة لمشاريع تمولها الاسرة الدولية وتوافق عليها السلطة الفلسطينية، لكنها تفرض حصارا بحريا صارما لمنع استيراد معدات يمكن ان تستخدم عسكريا.


عاشق أللؤلؤة

عدد المساهمات : 30
تاريخ التسجيل : 05/10/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى